مشاركات القراء
**لا يكاد يمر يوم من الأيام دون إن يضيف المحتل إلى سجله الإجرامي وثيقة ومشهدا جديدا يدلل على وحشيته ويدلل على استخفافه بطفولتنا وحرائرنا واستخفافه بالدم الفلسطيني , وليؤكد أن استخفافه قد بلغ حدا من الازدراء لا يمكن مهادنته أو السكوت عليه أبدا ....
قال عبد الرحمن بن عوف: إني لوا:ف يوم بدر في الصف، فنظرت عن يميني وشمالي فإذا أنا بغلامين من الأنصار حديثة أسنانهما_ في سن صغير_ فتمنيت أن أكون بين أظلع منهما، فغمزني أحدهما
لماذا يقتل في مجتمعي من لم يستحق القتل هل هذا دليل على اننا بلا ضمير وإحساس
كم كنت متفاجئا في هذا الصباح من احد الاصدقاء الذين اكن له التقدير والاحترام حينما داهمني بحكمه الجائر "التقسيم الزماني قد تم وتحقق رغم رباطكم وان جهدكم ذهب سدى "
طفل صغير أنا كنت أبحر في زورق فوق البحر وتحت السماء
طِفلٌ أنا أحب الركض واللعب واللهو .. أحب تناول الكعك بأنواعه .. إبتسامتي لا تفارق وجهي ..
مِنْ سُفُوحِ الْجَلِيلِ .. وَرْدَةٌ تُتَوِّجُ رَأْسَكْ
سطع الزمان بنور أحمد باسما .......... نطق الجمال بإسمه فازدانا
رأيتُك قُدساً حرّة، قُدساً بلا بطاقاتِ دعوة مُزخرفة ببنادقكم لصلاة فيها، حرة بأسوارها وأسرارِها.. لذّة الصّمت فيها إمتزاجٌ يعطيك أمراً لم يكن عندك من قبل وجوده ولا يعوّل عليك شيئاً.،
ارتجافة قويّة اجتاحته وأخذت بتلابيب نفسه .. وسَرَت في جسده قشعريرة امتزجت بدمه حتّى وصلت إلى قلبه الّذي انتفض من مكانه، فحاول أن يتشاغل بمواصلة النظر إلى المجلّة الّتي في يده، محاولا إخفاء ملامح وجهه الّتي شابها الاحمرار وراء الكلمات الّتي تحوّلت إلى طلاسم...
من موطننا تحديدا ومن بلدنا .. أمنا ...غادر تعذيبا
لا شكّ أن رحلة الإسراء والمعراج ستظلّ أعلى وأكبر من كلّ علوم الأرض .. ومهما حاول العقل البشريّ تفسيرها من الناحية العلمية فإنّه لن يتمكّن من الإلمام بكلّ حيثيّاتها، حتّى وإن توصلّ إلى شرح بعض ظواهرها الفيزيائيّة فستبقى هنالك جوانب أخرى ستقف أمامها كلّ علوم الأرض...
حان الان موعد الدفن فقد قتل مصطفى وسيوارى جسده تحت الثرى..نعم قتل وسال دمه ووضعوا حد لحياته ولأي ذنب وبأي ذنب قرر القاتلين الحكم عليه بذلك..
يوم الأرض هذا العام مختلف، يوم الارض هو يوم وحدة الشعب ويوم مسيرة العلم الواحد، يوم الأرض هذا العام مُرتو بمياه وحدة الحال اكثر من أي عام مضى، مسيرة شحذ الهمم والإرتقاء بالعلم الواحد الذي يحمل أملنا وألمنا وراية نضالنا. عاش يوم الارض الخالد، والمجد للارض...
كان يجلس في زاوية المقهى وحيدا، وقد بدا عليه كأنّه ينتظر أحدا ما، فقد كان كثير النظر إلى ساعته الّتي تراخت عقاربها، فكانت تزحف مثقلة وكأنّها تشاركه همومه الّتي أثقلت نفسه منذ فترة ليست بالطويلة، ولم لا....؟! فمن قال إن الهموم تُقاس بطولها بقدر ما تُقاس بثِقَلها ؟؟؟
لماذا تحولت الجولة الانتخابية عند البعض إلى معركة مصيرية. حياة أو موت؟!! لماذا نظر إليها البعض بأنها قضية وجودية؟!!
قد تندم القائمة العربية المشتركة لو ظنت انه لا حاجة الى الدعاية الانتخابية لأن التنافس بين القوائم العربية اختفى مع ظهور القائمة المشتركة، وانه ما من ضرورة الى رصد المال للدعاية الانتخابية في القرى والمدن العربية في البلاد انطلاقا من الاعتقاد الزائف بأن غياب...
كلماتُك يا عزيزه في الحُب لا تُشفي غليلَ مشاعِري، رُبّما يفتقدني الامواتُ اكثر.. لٰكن يكفيني انّ الوفاء لو كانَ مجرد تخيّلات يُسعدني كلّ يوم..!
أرقى الناس وأكثرهم علماً .. أفهم الناس وأحلاهُم خُلُقاً انت زينَةُ الحياةِ .. وهديةٌ لا تُقدرُ بثمن
  • 04:24
  • 11:26
  • 02:40
  • 05:07
  • 06:23
  • You have an error in your SQL syntax; check the manual that corresponds to your MySQL server version for the right syntax to use near ')) order by `order` ASC' at line 1